الاثنين، نوفمبر 24، 2008

الــحــريــة لمحــمد عــادل

عندما نلتحق بجيش النضال من أجل الحريه بأختلافاتنا و ألواننا فأننا نضع في الأعتبار أن هذا الشرف الذي ما بعده شرف له ثمن غال جداااا يعادل الحريه ثمنا لأنها مطلبنا و غايتنا و لذلك فأن كل من يشرُف بهذا الأمر يعرف جيدااا أنه يجب أن يكون قادرا على دفع الثمن و لو تخلى عنه كل الناس أو بعضهم لأنه لم يبتغي وجه الناس بهذا الأمر و أنما أبتغى وجه الله و الوطن أنطلق في جهاده ضد الطاغيه المستبد الظالم من مبدأو لذلك فهو لا يرتبط بالضرورة في حركته بموقف الناس و أنما بقناعته أن هذا هو قدره أن يتصدر الصف الأول و أن ينال الطعنات من أعوان و خدم الطاغيه ناهيك عن الطعنات التى تأتي من الظهر من وسط جيشكفي كفاحنا من أجل حريه أكرم الأوطان و أشرفها يجب أن نتوقع مثل هذا و أكثر و لكننا على درب الحرية ماضون لأنه لا يوجد أستراحه أو مكان للتوقف ألا في خط النهايه عندما تشرق شمس الحرية لتبدد ظلام الأستبدادصحيح أن المواقف الداعمه و المسانده ترفع الروح المعنويه و تبث دفئا في أرواح المناضلين و لكن لا يتوقف العطاء على الدعم و المسانده و لو كانت شفويه حتىمحمد عادل و العشرات من كل تيار سياسي أو صاحب رأي أو مظلوم ممن يقبعون خلف قضبان سجون مبارك يدفعون ثمن مواقفهم و سينضم لهم آخرون لا شك و لكننا كلنا ايمان أن هذا و غيره لن يذهب هباءا و أنما هي مطارق على رؤس أصنامهم و مسامير في نعوهم بأذن اللهو يكفي أنتفاضة كل حر شريف نبيل أمثالكم و غيركم من خير ما أنبت رحم هذه الأمه من أجل محمد عادل و غيرة و ما سوف يأت

الجمعة، نوفمبر 21، 2008

عندما يُصبح الأمن شريكا في الجريمه

صاحب الحقيبه الغامض بالجاكيت بعد القبض عليه من الشرطة و المطافئ في تواطئ مفضوح يكمل سلسله الزيف و تزوير الحقائق و بعد أختفاء الأمن من ميدان طلعت حرب في قلب القاهره لأول مرة في تاريخه الشرطة تحتجز المشتبه فيه الأول الذي ضبط معه الملتوف من داخل المقر و بعد تسليمه لها قامت بأخفائه برجاء مساعدة حزب الغد في البحث عنه و مرفق صورته و القصه
و قد قدم محام حزب الغد بلاغا في قضية حريق الغد يتضمن البلاغ الأول مجموعة الصور الأخيرة التي نشرتها جريدتا «الدستور» و«اليوم السابع» ويظهر في أحدها شخص تردد أنه اسمه «سعيد» يرتدي «جاكيت جلد» وقد تم إلقاء القبض عليه بواسطة رجال الإطفاء، ولكنه اختفي فيما بعد، وأكد «سالم» في بلاغه أن الشخص الذي ظهر في الصور ليس اسمه «سعيد» كما تردد، ولكنه أحد رجال الأمن بينما تحتوي «الحقيبة» التي كان يحملها في الصور ذخيرة وقذائف «المولوتوف» فضلاً عن أنه تم إلقاء القبض عليه من قبل رجل المطافئ، كما يظهر في الصور بعد تسلله إلي مقر الغد.وتساءل «سالم» في بلاغه لماذا لم يتم تسليمه للنيابة؟! مطالباً بضبط وإحضار هذا الشخص المجهول وكذلك ضبط وإحضار ضابط المطافئ لسؤاله عمن قام بتسليمه،
طالع صورة صفحة 1 فى الدستور و ابحث عن معلومات تخص الشخص المشار اليه فى بلاغ الاستاذ أمير سالم و المنشور صورته فى الدستور ، و الذى تسلل بحقيبة الذخيرة مع بلطجية موسى أعلى المقر و تم القبض عليه بواسطة رجال الأطفاء من الداخل و اختفى فيما بعد . من يتعرف عليه يرسل فوراً الى مسئولى الحزب بالمحافظات قبل الأحد للاهمية نرجو ارسال تلك الرسالة الى كل من تعرفهم الموضوع في جريدة الدستور http://dostor.org/ar/index.php?option=com_content&task=view&id=8490&Itemid=1

الأربعاء، نوفمبر 12، 2008

الــحــريــق

video

وكذلك الرابط على اليوتوب

███████████████████████████

http://www.youtube.com/watch?v=_TPizP6bl1M

السبت، نوفمبر 08، 2008

جريمة الطاغيه

الله عادل و يمهل و لا يهمل سوف يقتص من الطاغيه عاجلا أم أجلا في دنيانا أو الأخره و لكن.......ماذا عنا نحن و ألى متى السكوت على جرائمه و تجبره و ظلمه....؟؟؟
مقال أبراهيم عيسى عن أيمن نور عدد السبت من الدستور - رجل في زنزانه
أحراق بلطجية مبارك لمكتب د / أيمن نور و المقر المؤقت لحزب الغد بالصور من جريدة البديل
ملف الصور الأول من عدد الجمعه
ملف الصور الثاني و يثبت تورط موسي تابع جمال مبارك في الحريق