الخميس، أبريل ١٦، ٢٠٠٩

★★مائة كلمة حق قد تحرك ثورة الغضب النبيل★★

الحياة ...موقف.......مبدأ.......قيم ....... و بالتأكيد معناهما أجمل أن تكون مختلف ...
قد تعاني ربما هذا صحيح و لكن ما أجمل لذة أن تشعر أنك قد أخترت الطريق الصحيح رغم الصعابما أسهل أن تكون من الساجدين الراكعين في معبد آل مبارك و هذا لن يكلفك ألا أن تخلع قيمك و مبادئك و ربما عقلك و بالتأكيد قلبك
لكنك تعرف في قرارة نفسك أنهم السبب الأول لكل بلاء يمر به هذا الوطن قد تنسى و لا شك في كثير من الوقت تتناسى هذه الحقيقة الواضحة و لكنك تجد في كل لحظة ما يذكرك بما فعلوه فينا و ما حولونا اليه من قُبح و بشاعة و تقزم
هذا الوطن الذي يفضل شبابه قاع المحيط المظلم هربا من حضنه الخانق المختنق بحثا عن فرصة عمل شريفه و عفيفه فيكون طعاما لأسماك المحيط بعد أن كان يحلم بطعامه
هذا الوطن المحترق و المتهدم و الفاسد و المفسد القامع و المقموع و الذي بات كالعجوز الشمطاء التى تتذكر جمالها المتبخر أمام مرآة الواقع
هذا الوطن ليس بهذا السوء و لا يمكن أن يكون و لكن بعضنا بهذا السوء و أكثر عندما حتى يستكثر على هذا الوطن كلمة حق لدى مبارك الجائر و يفضل أن يقضى أيامه خائفا مرتعبا و بالتأكيد ذليلا و يضع ألف مبرر و مبرر لهلعه و لا يجد أي مبرر للشجاعه و لو كان نذرا يسيرا
ربما قد فقدنا الماضي الذي دمره مبارك الاب و لكن لماذا يجب أيضا ان نفقد المستقبل على يد مبارك الابن أو أيا من رجال مبارك الأب...؟؟؟؟
أن مليون نمله تأكل فيلا كاملا
و ألف قطرة حق تفتت صنم الأستبداد و الطغيان
و مائة كلمة حق قد تحرك ثورة الغضب النبيل
ماذا تبقى لنا في هذا الوطن المحروق يجعلك تردد حفاظا على مكسب ما جميعنا خاسر حتى من يتصور أنه ليس كذلك
ليس كل الناس قادريين على قيادة وطن أو تقدم صفوف النضال
و لكـــن بالتأكيد كل الناس يستطيعون أن يكونوا أحرارا لو أرادو ذلك
و يستطيعون ان ينطقوا بكلمة الحق لو أرادو ذلك
من أجل وطن يسقط ألى قاع الهاوية أنت لست آمن من الحريق الذي ربما ببيت جارك فكلنا متلاصقين و ما عاد ماء قادر على التخلص من الحريق
لا ..... لحسني مبارك ...... لا لجمال مبارك ......لا لنظام مبارك
من حملة حزب الغد بالبحيرة ضــد التــوريــث
دمنهور 16/4/2009