الثلاثاء، أكتوبر ٠٥، ٢٠١٠


إبراهيم عيسى ممكن تتفق معاه و ممكن تختلف معاه - بس بعد الأن مفيش غير الموافقه لأن تقريبا كل نوافذ الحرية يتم أغلاقها تباعا

سنعود للكورس فمبارك الأب أو الأبن أو عبيدهما يغنون و كورس الأعلام يردد نفس النغمة و نفس التون فالحال عال و كله تمام

هجمة شرسة على كل من ينطق حتى بربع لسان حقيقة الأوضاع و حال العباد

تم أقالة ابراهيم عيسى من قبل الليبرالي / سيد بدوي

شارك و أعترض فربما يتم تأميم الأنترنت قريبــــــــــــــــــا

ليست هناك تعليقات: